-->

13 شيئاً لا تفعلها النساء القويات نفسياً



إنك تبنين عضلاتك النفسية بالطريقة ذاتها التي تبنين بها عضلات جسمك، وهي التمرين. فمن شأن العادات الجيدة مثل رفع الأثقال، أن تساعدكِ لتصبحي أقوى. ولكن التخلي عن العادات السيئة التي تأتي بنتائج عكسية، هو مفتاحك إن كنتِ فعلاً ترغبين في إحراز تقدم.

وفي حين أن التمرينات التي تبني العضلات النفسية هي نفسها بالنسبة للرجال والنساء، إلا أن النوع الاجتماعي قد يؤدي دوراً عند الحديث عن العادات السيئة التي تأتي بنتائج عكسية وتستطيع أن تبقيكِ عالقةً. إن الأمر يتطلب عادة سيئة أو اثنتين فقط لتعطيلكِ عن تحقيق أفضل ما لديكِ.

يحدد أحدث كتاب لي، بعنوان «13 Things Mentally Strong Women Don’t Do» أو «13 شيئاً لا تفعلها السيدات القويات نفسياً»، العادات السيئة التي قد تتبناها السيدات بشكل أكبر. إذ أن التوقعات الثقافية، والضغوطات المجتمعية، والفروق الدقيقة في الطريقة التي نربي بها الفتيات، تُعَدُّ جميعاً من بين الأمثلة القليلة للعوامل التي تشجع السيدات على الانخراط في مثل هذه العادات غير الصحية.

إن إدراك عاداتك غير الصحية هو الخطوة الأولى نحو إحداث تغيير إيجابي. وفيما يلي 13 شيئاً لا تفعلها السيدات اللاتي يتمتعن بالقوة النفسية:

لا يقارنَّ أنفسهن مع الآخرين
سواء كنتِ تشاهدين صور إجازات المشاهير على تطبيق إنستغرام، أو تستمعين إلى صديق يحكي عن آخر ترقية له، فإن مقارنة نفسك مع الآخرين شيء مغرٍ. ولكن كل دقيقة تقضينها في مقارنة نفسكِ مع حياة شخص آخر هي 60 ثانية تمضي دون أن تركزي فيها على أهدافك.

لا يصررن على الكمال
للكمال منعطف ساخر قاسٍ؛ فهو يجعلك تشعرين بمستويات عالية من القلق ينجم عنها عرقلة أدائك بالفعل. توقَّعي من نفسك مستويات مرتفعة، ولكن لا تجعليها تعجيزية.

لا يرين الضعف نقطة ضعف
من المؤكد أن وجهك القوي يؤدي دوراً؛ فهو يُظهر للناس أنكِ جادة. ولكن طلب المساعدة، والاعتراف بضعفك، والاعتراف بأنكِ لا تملكين جميع الإجابات ليس علامة ضعف.

لا يدعن عدم الثقة في النفس تمنعهن من تحقيق أهدافهن
سيحاول عقلك إقناعك أنك لستِ جيدة أو قادرة أو ذكية بالدرجة الكافية. لكن لا تصدِّقي كلَّ شيءٍ تفكرين فيه. سيقوم عقلك بالحطِّ من قدرك.  

لا يفكرن في كل شيء أكثر من اللازم
إن التفكير في الأشياء نفسها مراراً وتكراراً والقلق بشأن كل الأشياء التي قد تسوء يُهدر الوقت الثمين والطاقة النفسية. وسيؤثر الأمر سلباً على صحتك النفسية. عليكِ الالتزام بحل المشكلات والقيام بالأعمال المنتجة بدلاً من الإفراط في التفكير.

لا يخجلن ولا يتراجعن عن التحديات الصعبة
سواء كان الأمر ترقية لمنصب قيادي أو كان محادثة غير مريحة مع صديق، فإن تجنب التحديات الصعبة يجعلكِ عالقة. واجهي مخاوفك ولو خطوة بخطوة، وسوف تكتسبين الثقة في نفسك.

لا يخفن كسر القواعد
من سن صغيرة، تتعلم الكثير من الفتيات أهمية أن يكنَّ مهذبات وذوات سلوك طيب، ولكن من يكسرون القواعد هم فقط من يغيرون العالم.

لا يضعن الآخرين أسفل أقدامهن لرفع أنفسهن
قد يكون من المغري أن تحاولي رفع قدرك من خلال الإشارة إلى سقطات الآخرين. ولكن المشجعين الحقيقيين هم من ينجحون فعلياً في الحياة.

لا يسمحن للآخرين بوضع حدود لما يستطعن تحقيقه
سواء أخبركِ شخص ما بأنك لا تحققين أي شيء أو إن خسرت ترقية ما، فإن الآخرين يستطيعون الحدَّ من إمكاناتكِ إن سمحتِ لهم بذلك. نمي ثقتك في نفسك، ولا تدعِ الانتقاد أو الرفض يوقفانكِ.

لا يلمن أنفسهن عند حدوث الأشياء السيئة
في حين أنه من المهم تقبل المسؤولية الشخصية عند القيام بخطأ ما، فإن من شأن لوم الذات السُمِّي أن يؤذي أكثر من نفعه. فقول «لقد اتخدت قراراً سيئاً» أفضل كثيراً من قول «أنا شخص سيئ».

لا يبقين صامتات
سواء كان اجتماع عمل أو مناسبة اجتماعية، أظهرت الدراسات أن السيدات لا يحظين بوقت للحديث مثل الرجال. تحدثي وجدي صوتك الحقيقي حتى يستطيع الآخرون سماعك.

لا يترددن في إعادة اختراع أنفسهن
إن شخصيتكِ وأولوياتكِ وقيمكِ تتغير مع زيادة النضج، وعليك التغير أيضاً. فسواءً كنت تغيرين مجال عملكِ تماماً في عمر الأربعين أو تقررين الاستمتاع بروحانياتك في عمر الستين، فإن إعادة اختراع نفسكِ مفتاحٌ أساسيٌّ للنمو.

تخشى السيدات من أن يظهرن مغرورات أو طموحات للغاية. فحتى عند الإطراء عليهن، يحببن أن يعطين الفضل لشخص آخر أو المجاملة بالمثل فوراً. تمرني على قول «شكراً» ببساطة، وكوني مالكة لإنجازاتك أنتِ.

ابني عضلاتك النفسية
لحسن الحظ، كل إنسان لدية القدرة على بناء مزيد من العضلات النفسية عن طريق تغيير طريقة التفكير، والإحساس، والتصرف. وأفضل طريقة لزيادة القوة النفسية هي العمل بذكاء أكثر –وليس فقط بجهد أكبر– وذلك من خلال التخلي عن العادات غير الصحية التي تعطلنا.

– هذا الموضوع مترجم عن موقع Psychologytoday.
مواضيع مقترحة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق